ماهي صفة العقد الشرعي وهل يشرع العقد داخل المسجد بحضور الناس كافة ؟

الزيارات:
2637 زائراً .
تاريخ إضافته:
17 صفر 1433هـ
نص السؤال:
ماهي صفة العقد الشرعي وهل يشرع العقد داخل المسجد بحضور الناس كافة ؟
نص الإجابة:
صفة العقد الشرعي ، يكفي فيه أن يقول الولي : زوجتكها ، ويقول الخاطب : قبلت ، أو ما يدل على القبول ، فإذا قرأ خطبة الحاجة فهو أكمل ، ففي ( سنن أبي داود ) عن ابن مسعود رضي الله عنه ، أن النبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - كان يقرأ في خطبة الحاجة :
إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ، ومن سيئات أعمالنا ، من يهد الله فهو المهتدي ، ومن يضلل فلا هادي له : " يا أيها الذين آمنوا اتقوا الله حق تقاته ولا تموتن إلا وأنتم مسلمون " .
" يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة وخلق منها زوجها وبث منهما رجالاً كثيراً ونساء واتقوا الله الذي تساءلون به والأرحام إن الله كان عليكم رقيباً "
" يا أيها الذين آمنوا اتقوا الله وقولوا قولاً سديداً * يصلح لكم أعمالكم ويغفر لكم ذنوبكم ومن يطع الله ورسوله فقد فاز فوزاً عظيماً "

ثم بعد ذلك يقول : يا فلان ما اسم ابنتك ، وهل استرضيتها ؟ فإنه لا نكاح إلا بولي ، وكذلك أيضاً لا بد من استئذانها ، كما قال النبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - : " هل استأذنتها ورضيت ؟ " ، فإذا قال : نعم ، وهو واثق به ، فيقول : زوجت فلاناً ابنتك ؟ فيقول " زوجته أو أختك " فيقول : زوجته ، وذلك يقول : قبلت ، ولا يحتاج أن يتماسكا باليدين هذا ليس وارداً ، ولا يحتاج أيضاً أن يغطي يديهما بلحفة أو غير ذلك ، الأمر نيسر والحمد لله .

----------------
راجع شريط أسئلة نساء تعـــز .

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف