صح من النبي -صلى الله عليه وسلم- أنه قال الروث طعام بعير الجن فكيف يجيز الرسول -صلى الله عليه وسلم- أكل النجاسة

الزيارات:
4037 زائراً .
تاريخ إضافته:
16 صفر 1433هـ
نص السؤال:
صح عن النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم أنه قال : "الروث طعام بعير الجن" فكيف يجيز الرسول - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - أكل النجاسة ، ومن معلوم أن النفر من الجن الذين أتوا الرسول صلى الله عليه وعلى آله وسلم فدعاهم فأسلموا فلا يجوز لهم إلا ما يجوز لنا استدلالًا بالآية : " وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ " [الذاريات: 56] ، فلا يعبد الله إلا بما شرع رسول الله - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - ، ومن التشريع الأطعمة التي يجوز أكلها والتي لا يجوز ؟
نص الإجابة:
الحديث " فإنه طعام لدوآبهم " ، وقد يعفى في حق الدواب ما لا يعفى ، وربما تأكل وتصير جلّالة ، وبعد أيامٍ يذهب تلكم الرائحة ، ويذهب النتن ، فلا يضر حينئذٍ والله المستعان ، والحديث كما سمعتم أن العظام ترجع أوفر ما كانت تكون طعامًا للجن ، وأما الروث يكون علفًا لدواب الجن والله المستعان ، ومثل هذا أَذِن فيه الرسول - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - فهو يدل على جوازه لدوآب الجن والله المستعان .

------------
من شريط : ( أسئلة مراد الجزائري )

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف