هل يجوز للمرأة الحائض أن تدخل المسجد تعمل محاضرات ؟

الزيارات:
4842 زائراً .
تاريخ إضافته:
17 صفر 1433هـ
نص السؤال:
هل يجوز للمرأة الحائض أن تدخل المسجد وتستمع للمحاضرات ؟
نص الإجابة:
هل يجوز للمرأة الحائض أن تدخل المسجد وتسمع المحاضرة أو تلقي محاضرة للنساء أو درسًا للنساء ؟
ورد حديث عن النبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - : "إني لا أحل المسجد لا حائض ولا جنب " لكن الحديث ضعيف ، وثبت في الصحيح أن امرأة كانت تقم المسجد وأن لها خيمة في المسجد ، والمرأة عادتها أو طبيعتها كسائر النساء، فهي مؤكد تحيض وهي في خيمتها في مسجد رسول الله - صلى الله عليه وعلى آله وسلم- ، وأيضًا الرسول - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - يقول لعائشة وهي حائض -في الحج- : " افعلي ما يفعل الحاج غير ألا تطوفي بالبيت " ، ويقول النبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - لعائشة وقد أمرها أن تناوله الخُمرة ، فقالت : إني حائض فقال النبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - "إن حيضتك ليست بيدك" فالذي يظهر أن لا بأس بدخول المرأة الحائض المسجد وتحذر أن تلوث المسجد ، لابد أن تستسر بشيء فتحذر أن تلوث المسجد، وأن تلقي دروسا لأخواتها، والله المستعان.

---------------
من شريط : ( فتاوى علماء السنة في مسجد السنة )

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف