نريد أن تذكر لنا أضرار الحرب في الضروف القاسية التي فيها السيطرة والهيمنة لأعداء الإسلام إعلامياً وإقتصادياً وعسكرياً ؟

الزيارات:
1659 زائراً .
تاريخ إضافته:
17 صفر 1433هـ
نص السؤال:
نريد أن تذكر لنا أضرار الحرب في الضروف القاسية التي فيها السيطرة والهيمنة لأعداء الإسلام إعلامياً وإقتصادياً وعسكرياً ؟
نص الإجابة:
كلامٌ طيب .

أضرار الحرب نتائجها تنبؤك عن أضرارها ، كم بقيت الحرب العراقية الإيرانية ؟! تسع سنين أو ثمان سنين ، وماذا حققت للإسلام ؟! ، ما حققت للإسلام شيئاً .
وأيضاً غيرها كثير من الحروب تنتهي في النهاية بعدما كما يقولون مثال يمني عندنا يقول : قد أصبح فمه قرعة ، يعني قد أصبح ما يريد الحرب ، يأتون بشيوعي أو ناصري .
ثم بعد ذلك نتائجها : الجرحى مقطعو الأيدي ، القتلى الذين ربما بعضهم من الجانبين لا يصلي - وتارك الصلاة يعتبر كافراً - .
كانوا في زمن الجمهورية والملكية ، الجمهورية تعتبر قتلها شهداء ، والملكية يسمّون قتلاهم شهداء ، وممكن كثيرٌ منهم لا يصلي .
فيا إخواننا لا بد من التربية ، ثم بعد هذا من الذي يقوم هذه الحرب ؟ ، إن كان هناك قائد يقودها فنريد أن تكون مع أمريكا ، ونريد أن تكون أيضاً مع إسرائيل ، أو في بلدة فيها شيوعيون خٌلّص والله المستعان .

--------------
من شريط : ( فصل الخطاب في حقيقة الأحزاب ) .

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف