هل جهل الناس بالسنة حجة على تركها ؟

الزيارات:
2334 زائراً .
تاريخ إضافته:
17 صفر 1433هـ
نص السؤال:
هل جهل الناس بالسنة حجة على تركها ؟
نص الإجابة:
لا ، لا ينبغي أن تترك إلا أنهم يكونوا معذورين ، أما أن يتحكم الجاهلون في أهل العلم فهذا ظلم ، فيقولون : لا تعمل بكذا ولا تعمل بكذا ، وبعضهم لا يستطيع أن يقرأ بفاتحة الكتاب فيقول : " صراط الذين أنعمتُ عليهم " - بضم التاء - ويجعل نفسه هو المنعم عليهم ، ولا يستطيع أن يقرأ " قل أعوذ برب الناس " فيقول : من الجَنة والناس ، فيقرأها بفتح الجيم ، فهو المسكين يستعيذ من الجنة ، ثم يريد أن يتحكم في طالب العلم الذي قد احتكت ركبه وهو على الحصير ، وفي مجالسة العلماء .

وأقبح من هذا أن يكون خماراً ، ولا يريدك أن تعمل بالسنن ، ويقول : خربتم علينا ديننا يا وهابية ، وأنت ما دينك أيها المسكين ؟!! ، هو شرب الخمر ؟! هو الرشوة ؟! هو اختلاس أموال الناس ؟! .

-----------------
راجع كتاب قمع المعاند ( 2 / 399 - 400 ) .

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف