ماحكم صلاة التروايح في شهر رمضان وكم عدد ركعاتها ؟

الزيارات:
4131 زائراً .
تاريخ إضافته:
21 ربيع الأول 1433هـ
نص السؤال:
ماحكم صلاة التروايح في شهر رمضان وكم عدد ركعاتها ؟
نص الإجابة:
هي سنة ، وركعاتها إحدى عشرة ركعة لقول عائشة رضي الله عنها : أن النبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - ما زاد في رمضان ، ولا في غير رمضان على إحدى عشرة ركعة ، إن زاد ركعتين خفيفتين فذاك فتكون ثلاثة عشرة ركعة فهذا وارد أيضاً ، فهذه هي السنة .

وننصح أن تكون في آخر الليل لأن النبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - قال في الوتر ، قال : " من خاف أن ينام فليوتر في أول الليل ، ومن طمع أن يقوم في آخر الليل فليوتر في آخر الليل فإن صلاة آخر الليل مشهودة " ، إن استطاع من الساعة السابعة - السابعة بالتوقيت العربي!! أبعدكم عنا التوقيت ، وقد سمعتم ما قال الصنعاني في هذا وغيره أي في التوقيت العربي - في الساعة السابعة أو الساعة الثامنة أو غير ذلك .

المبتدعة ينكرون صلاة التراويح ، والنبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - قال : " من صلى مع الإمام حتى ينصرف كتب له قيام ليلة " رواه أبو داود والترمذي ، أي في صلاة التراويح كما صلى بهم النبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - ثم خشي أن يفرض عليهم فترك لكي لا يفرض ، وقد صلى النبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - جماعة في الليل ، وصلى معه ابن عباس ، صلى معه ابن مسعود وصلى معه أيضاً حذيفة ، وصلى معه جماعة .

فالمهم أن صلاة التراويح جماعة سنة ، ومن استطاع أن يصلي في بيته هو أفضل لأن النبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - وقد اجتمعوا ليصلي بهم في رمضان فقال : " صلاة المرء في بيته أفضل إلا المكتوبة " .

-------------------
من شريط " كيف نستقبل رمضان " .

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف