ما نصيحتكم للقبائل اليمنية التي لا تزال على الفطرة السليمة علماً بأن الكثير منهم محتاج إلى العلم النافع ومعرفة الأخطار المحيطة بهم وما نصيحتكم للتجار المسلمين ؟

الزيارات:
1845 زائراً .
تاريخ إضافته:
15 ربيع الثاني 1433هـ
نص السؤال:
ما نصيحتكم للقبائل اليمنية التي لا تزال على الفطرة السليمة علماً بأن الكثير منهم محتاج إلى العلم النافع ومعرفة الأخطار المحيطة بهم وما نصيحتكم للتجار المسلمين ؟
نص الإجابة:
الذي ننصح به القبائل أن يختلطوا بأهل العلم ، وأن يسألوا أهل العلم فإن الله عز وجل يقول في كتابه الكريم : " فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِنْ كُنْتُمْ لَا تَعْلَمُونَ " .
ويقول سبحانه وتعالى : " وَإِذَا جَاءَهُمْ أَمْرٌ مِنَ الْأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُوا بِهِ ۖ وَلَوْ رَدُّوهُ إِلَى الرَّسُولِ وَإِلَىٰ أُولِي الْأَمْرِ مِنْهُمْ لَعَلِمَهُ الَّذِينَ يَسْتَنْبِطُونَهُ مِنْهُمْ ۗ" .
الشوكاني يقول في أولي الأمر : إنهم العلماء والأمراء .

فننصحهم أن يسألوا العلماء عن المشاكل ، وأي مشكلة لا يوجه بندقيته إلى أحدٍ إلا وقد سأل العلماء ، ثم ننصحهم أن يسعوا إلى إصلاح ذات بينهم فإن الشيوعيين يحرصون على أن يحارشوا بين القبائل حتى يفني بعضهم بعضاً فهذا أمر مهمٌ جداً .

وهكذا أيضاً التجار ننصحهم أن يبذلوا من أموالهم في سبيل الله قبل أن يختلسها الشيوعيون ، فقد أخبرنا بعض إخواننا أن أكبر تاجرٍ خرج من الكويت إلى السعودية وأنه الآن في الإغاثة وهي جمعية خيرية معناه أنه يتصدق عليه .
وأخبرنا أخ في الله أن شخصاً كان تاجراً وعنده دكان وعنده حرص غاية الحرص ، فدخل الشيوعيون المناطق الوسطى فما هرب من دكانه إلا بإزاره وفنيلته وكوفيته وترك الدكان والبيت والتجارة والملايين ، فنحن ننصحهم أن يبذلوا في سبيل الله للدعاة إلى الله ، وهكذا ننصحهم أن يتصدقوا على المحاويج من جيرانهم ، فإن الشيوعية لعنها الله تحرض الفقراء على الأغنياء ، تحرضهم ثم بعد ذلك لا الفقير يُعطى ولا الغني يسلم ماله والله المستعان .
هذا الذي تكلمنا به في شأن الشيوعية شرارة من جهنم لا أقول لكم قطرة من مطرة لكن أقول شرارة من جهنم لا يستطاع حصرها ، وإخواننا الجنوبيون عندهم من الأخبار ما ليس عندنا ، يكن لو أراد واحدٌ منهم أن يتحدث من الآن إلى الصباح ما استطاع أن يشرح لنا ما حصل لهم من القلق وما حصل لهم من الظلم والله المستعان .

--------------
من شريط : ( فضائح الشيوعية )

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف