هل في شرع الله عز وجل أن الشعب يختار نواباً عنه لمراقبة الحكام وما الدليل ؟

الزيارات:
2304 زائراً .
تاريخ إضافته:
19 جمادى الآخرة 1433هـ
نص السؤال:
هل في شرع الله عز وجل أن الشعب يختار نواباً عنه لمراقبة الحكام وما الدليل ؟
نص الإجابة:
الحاكم هو الذي يختار له وزراء ولا يُفرض ، والحاكم متبوع وليس تابعاً ، فإذا فرضنا عليه شيئاً يعتبر تابعاً لغيره ، ثم مجلس النواب نفسه إن كان عبارة عن مجلس شورى وليس كذلك فإن الله عز وجل يقول في كتابه الكريم : " وما اختلفتم فيه من شيئ فحكمه إلى الله " .
ويقول : " فإن تنازعتم في شيئ فردوه إلى الله والرسول إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر " ، .
فينبغي أن تدرس أحكام الإمارات من ( صحيح البخاري ) ومن ( صحيح مسلم ) ومن غيرهما يرى أن الإمام يتصرف : " كلكم راع وكلكم مسئول عن رعيته ، والإمام راع ومسئول عن رعيته " ، " سبعة يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله - وذكر منهم - إماما عادلاً " .

أما أن يكون متبوعاً فلا ، ونعم كان هناك مجلس شورى لكن هل الناس هم الذين يختارونهم لعمر أم عمر الذي اختارهم ؟ وهل كان الناس يختارونهم لأبي بكر وللنبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - أم النبي هو الذي اختارهم ؟ فالناس يعرفون أن الإمام هو الذي يختار له جلساء ، ولا بأس أن ينصح ويقال له : ننصحك أن تتخذ فلاناً جليساً فإن فيه خيراً .

-------------------
راجع كتاب غارة الأشرطة ( 2 / 149 - 150 )

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف