كان الإعلام الشيوعي في عدن أثناء وجود الشيوعية ينشرون في صحفهم ذم الإسلام ووصفه بالتخلف وغيرها من الأوصاف الشنيعة ..؟

الزيارات:
2368 زائراً .
تاريخ إضافته:
29 شعبان 1433هـ
نص السؤال:
كان الإعلام الشيوعي في عدن أثناء وجود الشيوعية ينشرون في صحفهم ذم الإسلام ووصفه بالتخلف وغيرها من الأوصاف الذميمة ، وبعض الأوقات يستدلون على ما يقولون بحديث : " انصر أخاك ظالماً أو مظلوماً " ، فيقولون : انظروا إلى الإسلام كيف يدعو إلى التعصب ؟
نص الإجابة:
هم لم يذكروا آخر الحديث ، وشأنهم كمن ترك الصلاة وقال : الله يقول : " فويل للمصلين " فأنا لا أصلي ، ويقول الله : " ولا تقربوا الصلاة " فأنا لا أصلي ، مع أن الآية الأولى هي : " فويل للمصلين * الذين هم عن صلاتهم ساهون " ، والثانية : " ولا تقربوا الصلاة وأنتم سكارى حتى تعلموا ما تقولون " .
فهم يقتطعون من الآية أو الحديث ، وتمام الحديث : قال : أرأيت يا رسول الله إن كان أخي ظالماً فكيف أنصره ؟ قال : " تحجزة عن الظلم " .

وقد أصبح الشيوعيون الآن يتسترون بالإسلام ويكتبون الكتابات الإسلامية ويطعنون الإسلام من خلالها .

----------
راجع كتاب غارة الأشرطة ( 1 / 30 - 31 )

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف