هل نبقى في لندن من أجل الدعوة

الزيارات:
2675 زائراً .
تاريخ إضافته:
25 ذو الحجة 1433هـ
نص السؤال:
هل نبقى في لندن من أجل الدعوة مع قصورنا في العلم أم يجب علينا الهجرة من هذه البلاد ؟
نص الإجابة:
ننصحكم ولا نقول : تجب عليكم الهجرة لأن بلاد المسلمين أصبحت في حالة يُرثى لها ، لكن ننصحكم أن تطلبوا العلم إن كان العلم ميسر أو تمكن أن نرسل أخاً قوياً يبقى هنالك ليكون مرجعاً لإخوانه فهذا أمرٌ طيب ، وإلا رحلتم لطلب العلم وترجعون إن شاء الله للدعوة ما استطعتم فهذا الذي ينبغي .
أما مسألة الهجرة فبلاد المسلمين ملغمة بالشيوعيين والبعثيين والناصريين ، وربما يصل المهاجر إلى البلد وقالوا : أنت جاسوس ردوه على بلده وهكذا ، فالأمر ننصحهم أن يجدوا ويجتهدوا ، وإننا إن شاء الله حريصون كل الحرص لإرسال شخص إلى هنالك ليكون مرجعاً لإخوانه والله المستعان .
أما مسألة الهجرة ننصحهم بطلب العلم طلب العلم يقدمونه على كل شيئ إن كان هناك ما يشفي غليلهم فلا بأس بذلك وإن لم يكن فعليهم أن يرحلوا لطلب العلم والله المستعان .

-------
من شريط : ( أسئلة من لندن )

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف