إذا مات الإنسان المسلم في بلاد الكفار هل تنقل جنازته إلى بلاد الإسلام وهل يجوز الدفن في بلاد الكفار ؟

الزيارات:
3003 زائراً .
تاريخ إضافته:
13 محرم 1434هـ
نص السؤال:
إذا مات الإنسان المسلم في بلاد الكفار هل تنقل جنازته إلى بلاد الإسلام وهل يجوز الدفن في بلاد الكفار ؟
نص الإجابة:
إذا مات في بلاد الكفار ، ويُخشى أن يأخذوا جسمه ، من أجل أن يتدربوا عليه ويقطعوه ، لا يجوز أن يدفن في بلادهم ، هذا أمر .
أو كذلك يُخشى أن يتركوه في القبر مدةً ثم يخرجوا عظامه ويأتوا بغيره كذلك أيضا ، أما إذا كان يدفن في أي مكان ، ولا يخشى لا ذا ولا ذاك ، فلا أعلم مانعاً من هذا.

--------------
راجع كتاب : ( غارة الأشرطة 1 / 476 )

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف