ما حكم الشمة والدخان ؟

الزيارات:
2604 زائراً .
تاريخ إضافته:
27 محرم 1434هـ
نص السؤال:
ما حكم الشمة والدخان ؟
نص الإجابة:
الشمة والدخان من البلاياء التي أبتلي بها المسلمون ، الشمة قذرة وآكلها يشهدون على أنفسهم بهذا أنها قذرة ولا خير فيها .

الدخان أيضاً أضر منها فهو ربما يحدث السرطان ، فجمال الدين الأفغاني صار بسبب الدخان ابتلي بالسرطان في فمه ، وربما يحدث السل ، أما السعال فلا تسأل ، لا تسأل عن فتورهم وما هم عليه من الحالة ، فهو مضر ولا خير فيه ، وننصح كل أخ أن بيتعد عن هذا .
وأيضاً يسود الأسنان ويورث رائحة كريهة في الفم ، فالأمر مسألة الدخان مسألة بحمد الله عفى الله منها أهل سنة رسول الله - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - وهو إلى الحرمة أقرب .

أما الاستدلال بقوله تعالى : " وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَآئِثَ " فالآية لا تدل على ذلك ، تدل على أن ما حرمه الله فهو خبيث ، لكن الدخان لا خير فيه وهو إلى الحرمة أقرب ، وينبغي للمسلم أن يبتعد عنه والله المستعان .

-------
من شريط : ( أسئلة الشيخ الوصابي والزائرين )

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف