هل يجوز لسائق سيارة الأجرة أن يركب امرأة ليس لديها محرم ؟

الزيارات:
4886 زائراً .
تاريخ إضافته:
27 محرم 1434هـ
نص السؤال:
هل يجوز لسائق سيارة الأجرة أن يركب امرأة ليس لديها محرم ؟
نص الإجابة:
ركوب المرأة مع رجال آخرين أجانب ، إذا أُمِنَت الفتنة ليس بمحرّم.
أمّا إذا كانت وحدها فإنّها تعتبر خلوة والرّسول - صلّى الله عليه وعلى آله وسلم - يقول : " لا يخلون رجل بامرأة إلّا مع ذي محرم " ، لكن إذا نظرنا إلى واقعنا وما عليه السّيارات التي تنقل الرجال والنساء وجدناها فتنة ، فالتحريم إذا كان يوجد رجال أجانب التحريم من حيث النظر والمقابلة أو مماسة الجسم فقد روى الإمام الطبراني رحمه الله تعالى عن معقل بن يسار قال : قال الرسول - صلى الله عليه وعلى آله وسلّم - : " لأن يطعن أحد بمخيط من حديد في رأس خير له من أن يمس امرأة لا تحلّ له " : والنبيّ - صلى الله عليه وعلى آله وسلّم - يقول كما في الصحيح : " ما رأيت من ناقصات عقل ودين أذهب للبّ الرجل الحازم من إحداكنّ " ، ويقول النبيّ - صلى الله عليه وعلى آله وسلّم - : " ما تركت فتنة أضرّ على الرّجال من النّساء ".
فعُلم من هذا أن الركوب ليس محرّم وليس فيه خلوة ولكن التّحريم من حيث أنّ النّاس لا يلتزمون بالكتاب والسنّة . النظر وربّ العزّة يقول في كتابه الكريم : " قُل لِّلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ " [ النور: 30] .
أيضا المقابلة والمرأة كاشفة الوجه ، ومماسّة الجسم ، هذه فتن يجب الإبتعاد عنها ، ويجب على المرأة أن تتّقي الله سبحانه وتعالى وأن تبقى في بيتها ولا تخرج إلاّ لحاجة ضروريّة فإنّ الله تعالى يقول لنساء نبيّه محمد - صلّى الله عليه وعلى آله وسلّم - : " فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ " [الأحزاب:32] ويقول الله سبحانه وتعالى في كتابه الكريم " وَلا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِنْ زِينَتِهِنَّ " [النور: 31] .

فمجتمعاتنا الآن سواءأكان في المستشفيات أم كان في الإدارات أم في الدراسة أو في السّيارة، مجتمعات لا تتقيّد بالكتاب ولا بسنّة رسول الله - صلى الله عليه وعلى آله وسلّم - ، فهي تُعتبر مجتمعات جاهليّة وليس معناه : أنّها كافرة ، لكن جاهليّة وتسودها الجاهليّة وتحكّم الجاهليّة ما ترجع إلى كتاب الله وإلى سنّة رسول الله - صلّى الله عليه وعلى آله وسلّم -.

الذّي ننصح به أخي السّائل ألّا يحمل معه امرأة لما يترتب على ذلك من الفتنة والله أعلم.

س : إذا كان سفر ؟
إن كان يعتبر سفر فتكون هي ومحارمها على كرسي ، سفر ولها محارم لا بأس ، أماّ إذا كانت تسافر من بلد إلى بلد بدون محرم فالرّسول - صلّى الله عليه وعلى آله وسلّم - يقول :" لا يحِلّ لا مرأة تُؤمن بالله واليوم الآخر أن تسافر إلاّ مع ذي محرم " .

بعضهم يقول لأن أحملها خير من أن يأتي رجل فاسق فيحملها في سيّارته؟
ويقول آخرون أذهب أدرّس في الحامعة وأذهب أدرّسهن في المدرسة خير من أن يأتي شيوعي يدرّسهنّ . فلو فتحنا هذا الباب لفتح شرّ كبير ، لو فتح هذا الباب لأهلك الشخص نفسه ، يذهب ليدرّس لئلّا يأتي شيوعي فيدرّسهنّ . من أمرهنّ أن يخرجن إلى الجامعة؟ ومن أمرهنّ أن يخرجن للمدرسة ؟ ومن أمرهنّ أن يختلطن بالرّجال ؟ من أمرهنّ ؟ نحن يا إخوان مجتمع جاهلي ما نهلك أنفسنا من أجل سواد المجتمع الجاهليّ ما نهلك أنفسنا ، نحن مسؤولون عن أنفسنا ، ومسؤلون بارك الله فيكم على دين الله .
نعم لو كان شخص ماشيا على سيّارة وهو ماش في سيّارته فركّبها خلفه بحيث لا تكون خلوة وهي منقطعة . والمرأة المنقطعة لها حكم آخر ، فقد أباح العلماء للمرأة ان تهاجر وحدها من بلد الشرك إلى بلد الإسلام ومن بلد الفسق إلى بلد الصلاح ، أباح لها العلماء هذا وقد هاجر بعض النساء إلى النبيّ - صلى الله عليه وعلى آله وسلّم- بهذا.

أمّا المجتمعات التي نعيش فيها فليست بدليل . الدلبل كتاب الله وسنّة لرسول الله صلّى الله عليه وعلى آله وسلّم وأنت لن تنفعك تلك التّي تريد أن تنقذها وتكسر جناحك . المرأة فتنة وكم من مدرس مسخ وكان رجلا صالحا بسبب تدريس النساء القليلات الحياء ، تاتي فاتنة تثير الغرائز الجنسيّة . كذلك اللحظات و الإبتسامات إلى غير ذلكم من تلكم الأمور ، فنفسي نفسي نفسي ، وما كنت لأهلك نفسي وما كنت أسعى لفساد قلبي من أجل إصلاح فلانة أو فلانة أو فلانة. والله المستعان .

------------
من شريط : ( أسئلة وأجوبة 2 )

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف