يسأل عن امرأة استمر بها الحيض من بداية بلوغها ولم ينقطع، والدم لونه لون الحيض وعرفه كذلك فماذا تصنع في الصلاة ؟

الزيارات:
2947 زائراً .
تاريخ إضافته:
27 محرم 1434هـ
نص السؤال:
يسأل عن امرأة استمر بها الحيض من بداية بلوغها ولم ينقطع، والدم لونه لون الحيض وعرفه كذلك فماذا تصنع في الصلاة ؟
نص الإجابة:
هي تعتبر مستحاضة ، وينبغي لها قبل كل شيئ أن تعرض نفسها على الأطباء للعلاج وتعتبر مستحاضة فتمكث قدر عادات قريباتها لأنه ليس لديها عادة وأصبحت لا تميز فترجع إلى عادات قريباتها كما ورد هذا في الحديث ، أو تمكث ستاً قال : أو سبعاً الله أعلم بذلك - أي تعتبرها حيضاً - ثم بعد ذلك في الباقي تصلي وتصوم ويجوز لزوجها أن يأتيها ، فهي تعتبر مستحاضة .

-----------------
من شريط : ( أسئلة الشيخ الوصابي والزائرين )

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف