لماذا الدول المجاورة لفلسطين لا تفتح أبواب الجهاد لإخراج اليهود من المسجد الأقصى وأرجو أن تعطي هذه الدول نصيبها من الكلام ؟

الزيارات:
1870 زائراً .
تاريخ إضافته:
29 جمادى الآخرة 1434هـ
نص السؤال:
لماذا الدول المجاورة لفلسطين لا تفتح أبواب الجهاد لإخراج اليهود من المسجد الأقصى وأرجو أن تعطي هذه الدول نصيبها من الكلام ؟
نص الإجابة:
الدول المجاورة تعتبر حراساً لإسرائيل في فلسطين ، ولا يرجى من الدول الحاضرة أن ينصر الله الإسلام والمسلمين على أيديهم ، لكن يرجى من العاملين لله عز وجل ، نعم إن النبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - يقول : " إن الله ليؤيد هذا الدين بالرجل الفاجر " لكن أنتم تعلمون أن امريكا هي التي ثبتت إسرائيل في فلسطين ، هذا أمر .

الأمر الآخر : تعرفون أن كثيراً من الحكومات أصبحت عميلة لأمريكا لا تستطيع أن تتعداها قيد شعرة ، فعلى هذا ينبغي أن نسأل الله سبحانه وتعالى أن يولي على المسلمين خيارهم ، ومن أجل هذا دعونا إلى الجهاد في سبيل الله لأن المسلمين إذا انتصروا في أفغانستان أو انتصر المسلمون في فلسطين أو انتصر المسلمون في فلبين أو في غيرها من البلاد اللإسلامية إن سلمت من امريكا أصبحت تلكم البلاد ملجأ للدعاة إلى الله والله المستعان .

راجع كتاب المصارعة ص ( 498 )

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف