من وقع في الجماع في رمضان ناسياً أو جاهلاً

الزيارات:
2590 زائراً .
تاريخ إضافته:
29 شعبان 1434هـ
نص السؤال:
ما حكم من وقع في ذلك ناسياً أنه في نهار رمضان ؟وماذا يفعل من وقع في هذا جاهلاً بالحكم ؟
نص الإجابة:
الله أعلم أيتأتى الجماع في حال نسيانه أنه في رمضان أم لا ، فإذا كان ناسياً فله حكم الناسي ، وهو أنه لا قضاء عليه ، لكن ما أظن أن يتأتى أنه في غير رمضان اللهم إلا أن يكون في أول يوم من رمضان فربما ينسى الشخص ، وإذا كان ناسياً هو فهل تنسى زوجته ؟! وأما الكفارة فتلزمه .

س : وماذا يفعل من وقع في هذا جاهلاً بالحكم ؟
جواب : تلزمه الكفارة التي ذكرت قبل فإن الحديث مطلق .

-----------
راجع كتاب ( فضائح ونصائح ص 82 )

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف