إذا وجد الإنسان في ثوبه نجاسة بعد الصلاة فهل يعيد الصلاة ؟

الزيارات:
1806 زائراً .
تاريخ إضافته:
25 شوال 1434هـ
نص السؤال:
إذا وجد الإنسان في ثوبه نجاسة بعد الصلاة فهل يعيد الصلاة ؟
نص الإجابة:
هذه المسألة اختلف فيها العلماء ، هل الطهارة شرط في صحة الصلاة أم هي واجب مستقل ؟ فجمهور أهل العلم يعتبرون الطهارة شرطاً في صحة الصلاة ، والإمام مالك يرى أن الطهارة واجب مستقل وليست شرطاً في صحة الصلاة ، وهذا هو الصحيح .
وأما دليل وجوبها فإن الله عز وجل يقول في كتابه الكريم : " وثيابك فطهر " ، وأما دليل أنها ليست شرطاً في صحة الصلاة فإن النبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - كان يصلي فجاءه بعض كفار قريش وهو عقبة بن أبي معيط ووضع على ظهره سلى جزور ، فثبت النبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - ساجداً حتى جاءت فاطمة وأزالته ، ثم أتم صلاته .

والنبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - كان يصلي بأصحابه ذات مرة فخلع نعليه فخلع الصحابة نعالهم - كما في سنن أبي داود من حديث أبي سعيد الخدري - فلما انتهى قال لهم : " ما لكم خلعتم نعالكم ؟ " ، قالوا : رأيناك خلعت نعليك فخلعنا نعالنا ، فقال : " إن جبريل أخبرني أن بهما أذى " ، ولم يعد النبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - ما تقدم .

فالصحيح أن الطهارة واجب مستقل ، وليست شرطاً في صحة الصلاة ، فلا إعادة عليه على الصحيح من أقوال أهل العلم .

--------------
راجع كتاب قمع المعاند : ( 2 / 304 ) .

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف