ما هو القول الأرجح في عدم كتابة ( بسم الله الرحمن الرحيم ) في أول سورة التوبة ؟

الزيارات:
1465 زائراً .
تاريخ إضافته:
26 شوال 1434هـ
نص السؤال:
ما هو القول الأرجح في عدم كتابة ( بسم الله الرحمن الرحيم ) في أول سورة التوبة ؟
نص الإجابة:
اختلف أهل العلم ، منهم من يقول : إن التوبة والأنفال سورة واحدة وقد جاء حديث لكنه من طريق يزيد الفارسي وقد طعن فيه ، ومنهم من يقول : إنها سورة عذاب وفاضحة للمنافقين من أجل هذا لم تكتب " بسم الله الرحمن الرحيم " لأنها تعتبر أماناً .

وعلى كلٍ فليس هناك حديث صحيح يبين لماذا لم تكتب " بسم الله الرحمن الرحيم " فنحن نقرؤها كما هو موجود في مصحف عثمان رضي الله عنه .

------------------
راجع كتاب غارة الأشرطة ( 1 / 388 - 389 )

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف