هناك بعض الشباب المستقيم ولكن تعرقلهم بعض الدعايات مثل أنتم عملاء ووهابيون وغيرها من الألفاظ فما نصيحتكم للإخوة الشباب في المعاهد والمدارس والجامعات والكليات على ما فيها من الفتن وبارك الله فيكم ؟

الزيارات:
1825 زائراً .
تاريخ إضافته:
26 شوال 1434هـ
نص السؤال:
هناك بعض الشباب المستقيم ولكن تعرقلهم بعض الدعايات مثل أنتم عملاء ووهابيون وغيرها من الألفاظ فما نصيحتكم للإخوة الشباب في المعاهد والمدارس والجامعات والكليات على ما فيها من الفتن وبارك الله فيكم ؟
نص الإجابة:
نصيحتي لهم أن يقبلوا على العلم النافع ، وعلى تعلم الكتاب والسنة ، ثم بعد هذا تبليغ العلم ؛ فإنهم مسئولون عن هذا الدين ، فلا نكل ديننا إلى الملوك والرؤساء ، والدعوة إلى كتاب الله وإلى سنة رسول الله - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - ومخالطة إخوانهم الدعاة إلى الله الذين يدعون إلى الكتاب والسنة ، ولا يثنيهم قول المغرضين فقد قيل للنبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - إنه ساحر وإنه كاهن ، وما من أمر ينقصه ويشينه إلا قالوه فيه صلى الله عليه وعلى آله وسلم - ، فعليهم أن يقبلوا على العلم النافع ، وعلى الدعوة إلى الله ، وستذوب هذه الدعايات ، والله المستعان ، والحمد لله رب العالمين .

-------------
راجع كتاب : ( قمع المعاند 2 / 491 )

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف