نعيم بن حماد رماه بعضهم بسرقة الحديث فهل يؤخذ هذا على أنه جرح مفسر ؟

الزيارات:
1761 زائراً .
تاريخ إضافته:
29 رجب 1435هـ
نص السؤال:
نعيم بن حماد رماه بعضهم بسرقة الحديث فهل يؤخذ هذا على أنه جرح مفسر ؟
نص الإجابة:
الذي يظهر أنه ضعيف وإن كان البخاري أخرج له حديثا أو حديثين في المتابعة فلا يعتمد عليه، وتراجع مقدمة < الفتح > و< ميزان الاعتدال > ، فلا يعتمد عليه ولا يرتقي حديثه إلى الحجية، لكن يصلح في الشواهد والمتابعات .
وقد تحامل عليه الدولابي، لأن نعيما كان شديداً على أهل الرأي فتحامل عليه الدولابي فلم يقبل منه تحامله، لكنه ضعفه غيره لسوء حفظه.

----------------
راجع كتاب : ( غارة الأشرطة 2 / 64 )

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف