حكم الذهاب إلى الكاهن

الزيارات:
2349 زائراً .
تاريخ إضافته:
16 صفر 1433هـ
نص السؤال:
يوجد عندنا رجل يدعي علم الغيب ويذهب إليه العوام وضعاف الإيمان فإذا جاء المريض يقول أنت مسحور والذي سحرك هو فلان حتي يشيع المشاكل والفتن في العزلة ؟
نص الإجابة:
الواجب أن يؤخذ على يده ، ورب العزة يقول في كتابه الكريم : " وعنده مفاتح الغيب لا يعلمها إلا هو " ، ويقول سبحانه وتعالى : " قل لا يعلم من في السموات والأرض الغيب إلا الله وما يشعرون أيان يبعثون " .

فالواجب على عقلاء العزلة ، وعلى المسئولين أن يأخذوا على يده ، والرسول - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - يقول : " من رأى منكم منكراً فليغيره بيده ، فإن لم يستطع فبلسانه ، فإن لم يستطع فبقلبه وذلك أضعف الإيمان " ، ومثل هذه الخرفات لا يجوز للأخوة المسئولين أن يتوانوا وأن يتركوها ، وهكذا أيضاً العوبلي الذي يزعمون في رداع أن لديه ترخيصاً من المسئولين أيضاً لا يجوز أن يسكت عنه ، فإن الحكومة وضعت للأخذ على يد الظالم ولإنصاف المظلوم ، وللأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ، فالواجب أن يتعاون المسلمون كلهم على تطهير بلدهم من هذه الخرافات والخزعبلات ، ونبينا محمد - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - يقول : " من أتى عرافاً فسأله عن شيء لم تقبل له صلاة أربعين ليلة " .

---------------
من شريط : ( ندوة صنعاء )

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف