امرأة لها أخ طالب علم في أحد المراكز ولها الرغبة فب طلب العلم مع أخيها إلا أن أباها يرفض ذلك فهل في لحاق المرأة بأخيها عقوق لوالدها ؟

الزيارات:
1538 زائراً .
تاريخ إضافته:
17 صفر 1433هـ
نص السؤال:
امرأة لها أخ طالب علم في أحد المراكز ولها الرغبة فب طلب العلم مع أخيها إلا أن أباها يرفض ذلك فهل في لحاق المرأة بأخيها عقوق لوالدها ؟
نص الإجابة:
إذا كانت آمنة على نفسها من الفتنة ، فأبوها لا يلزمها طاعته إلا في المعروف قال النبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - : " إنما الطاعة بالمعروف " ، وإذا كان أبوها لا يحتاجان إلى خدمتها ، أما إذا كان أبواها عاجزين يحتاجان إلى خدمة أو كانا فقيرين يحتاجان إلى أن تشتغل وتنفق عليهما تشتغل في خياطة أو غزل أو سيء مما ليس فيه اختلاط بين الرجال والنساء وليس فيه محرم فلا بأس بذلك ، هذا إذا كانا يحتاجان إليها ، أما أن يريدا أن يحبياها عن طلب العلم وهي آمنة على نفسها من الفتنة فننصحها أن تذهب وتطلب العلم والله المستعان

----------------
من شريط أسئلة نساء السدة

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف