معنى قوله تعالى : " وَالظَّاهِرُ وَالْبَاطِنُ "

الزيارات:
3875 زائراً .
تاريخ إضافته:
17 صفر 1433هـ
نص السؤال:
هل فُسر قوله تعالى : " وَالظَّاهِرُ وَالْبَاطِنُ " [ الحديد : 3 ] أن الباطن ليس دونه شيئ ، وأن معنى دونه تحته أوفوقه أو قربه أو عنده ، ومن من السلف قال بذلك ؟
نص الإجابة:
الحافظ ابن كثير رحمه الله تعالى قال : إنه اختلف فيها السلف إيما اختلاف .
وقد روى البخاري عن يحيى بن زكريا - قال الحافظ ابن كثير وهو الفراء - قد روى أن المراد بالظاهر : الذي يعلم ظواهر الأمور .
والباطن : الذي يعلم خفايا الأمور والله المستعان .

-------------
من شريط : ( أسئلة شباب القاهرة بعدن )

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف